الرسائل الرعوية

رسالة الأب الحبري للـ"أوبس داي" (5 نيسان 2017)

مع اقتراب الأسبوع العظيم، يذكّر الأب الحبري للـ"أوبس داي"، المونسنيور فرناندو أوكاريز، بأهميّة محوريّة شخص يسوع المسيح في حياة المسيحي.

بناتي وأبنائي الأعزّاء: ليحفظكم يسوع لي!

ها إنّنا نقترب من الأسبوع العظيم. لذلك، لنسعَ إلى عيش الأيّام المقبلة بعمقٍ، فنتمكّن من أن نقول من جديد مع القديس بولس: الحَياةُ لي هِيَ الـمَسِيح (راجع: في 1:21). فليس الربّ بالنسبة إلينا مثالاً يُقتضى به وحسب. وهنا، يخطر إلى ذاكرتي تعليق البابا فرنسيس قائلًا: "لقد لفت انتباهي دائمًا إشارة البابا بندكتس ...